تزينت مدرجات ملعب مبومبيلا فى مدينة جوهانسبرج الجنوب إفريقية بشارات رابعة العدوية وصور الرئيس الشرعي محمد مرسي، لتستقبل فريق الأهلي المصري فى مباراته الثقيلة أمام مضيفه أولاندو بايرتس فى ذهاب نصف نهائي بطولة الكونفيدرالية الإفريقية.

وحرص أنصار الفريق الضيف على حمل شارات رابعة طوال المباراة فى مدرجات "الدرجة الثالثة شمال" مع إطلاق الهتافات المؤيدة للرئيس مرسي، الذى يعتبره الأحرار فى جنوب إفريقيا "نيلسون مانديلا الجديد".

يشار إلى أن جنوب إفريقيا أحد أكثر الدول رفضا للانقلاب العسكري فى مصر، وترجمة موقفها الثابت شعبيا بظهور شارات رابعة فى كافة الاحتفالات والمناسبات الجماهيرية وعلى رأسها تأبين المناضل نيلسون مانديلا، كما أن خوف السيسي من مثوله أمام المحكمة الجنائية بتهمة ارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية أجبره على تجنب السفر إلى البلد الإفريقي وإنابة رئيس الحكومة المقال محلب فى قمة (النيباد) والقمة الأفريقية.

وخسر الأهلي بهدف دون رد فى موقعة نصف النهائي لتقل حظوظ الكتيبة الحمراء فى مواصلة الزحف نحو الحفاظ على اللقب الثاني فى أجندة الاتحاد الإفريقي، خاصة وأن الخسارة هى الثانية تواليا لأبناء فتحي مبروك بعد السقوط بهدفين دون رد أمام الغريم التقليدى الزمالك فى نهائي كأس مصر.

Facebook Comments