جددت منظمة "هيومان رايتس مونيتور" طلبها بالإفراج الفوري عن حرائر المنصورة المعتقلات بسجون الانقلاب وهن : منة الله مصطفى البليهي، وأبرار علاء عصمت العناني، ويسرا السيد الخطيب
وأشارت المنظمة، في بيان لها اليوم السبت حمل عنوان "انقذوا فتيات المنصورة "، مع قرب مرور عام على اعتقال الثلاث فتيات بالمنصورة إلى الإنتهاكات التي تعرضن لها الفتيات طيلة فترة اعتقالهن
وجاء نص البيان الذي أذاعته قناة الجزيرة مباشر مصر: "كانت منظمة هيومان رايتس مونيتور قد ارسلت شكوى الى الفريق العامل المعني بالاعتقال التعسفي بالامم المتحدة مطالبة إياه بإصدار قرار بالإفراج الفوري عن المعتقلات حيث استمر اعتقالهن التعسفي لما يقارب العام .
وجددت المنظمة مطالبتها للفريق بالتحرك العاجل ومطالبة حكومة الانقلاب المصرية بالافراج الفوري وغير المشروط عن جميع المعتقلين السياسيين الذين لم يثبت ضدهم اي تهم وتعويضهم عن الضرر المادي والمعنوي الذي تعرضوا له والكف عن استهداف واعتقال المعارضين السياسيين واحترام حق الجميع في حرية الرأي والتعبير"

Facebook Comments