أدان حزب الوطن، برئاسة الدكتور عماد عبد الغفور، أحداث العنف الأخيرة في سيناء والتى أودت بحياة الأبرياء، وتسببت في إراقة مزيد من الدم المصري، والانشقاق المجتمعي.
وقدم الحزب – فى بيان أصدره اليوم السبت، تعازيه لكل الشعب المصري، خاصة أهالي الضحايا على هذا الحادث الجلل الذي أصاب كل بيت مصري، كما يؤكد الحزب على دعواته المخلصة لكل المصابين بالشفاء العاجل.
ودعا الحزب، جميع أبناء الشعب وجميع فصائله السياسية للتماسك والتآزر، وعدم استغلال الحدث في مزايدات سياسية رخيصة، أو انتصارات حزبية قاتمة على حساب أرواح المصريين.
وتابع: "ينتهز الحزب الفرصة للتأكيد على موقفه الثابت ودعوته المتكررة بعودة القوات المسلحة إلى ثكناتها، وترك انشغال القادة العسكريين بالعمل السياسي، وحل مشكلات الوطن العارضة عن طريق الحوار للبناء والتوافق".

Facebook Comments