كتب أحمد علي:

أعاد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى نشر المئات من فيديوهات توثق مذبحة رابعة العدوية والنهضة، في الذكرى الثالثة لهما، التي توافق اليوم الأحد، وهي فيديوهات أذاعتها قناة "الثورة تجمعنا" لأبشع مذبحة عرفها تاريخ مصر الحديث.
 
وتبرز الفيديوهات بعضا من ملامح الحياة داخل الاعتصام السلمى الذى احتضن الملايين من أحرار وأبناء مصر بتنوع الفئات والشرائح، فضلا عن امتداد الفترة الزمنية للاعتصام، وتنوع الأنشطة والفعاليات التي عقدت داخل الاعتصام، حيث شهد الاعتصام العديد من المناسبات التي احتفل بها المعتصمون، مثل عيد الفطر، الذي قامت فيها السيدات بصنع "الكعك والبسكويت"، وملاهي الأطفال، التي أدخلت البهجة على أطفال المعتصمين بشكل غير مسبوق.

وتناولت الفيديوهات أيضا الأفراح وعقود الزواج التى كانت تشهر ويتم الإعلان عنها من فوق منصة رابعة، بعد أن تحول الاعتصام إلى قبلة الأحرار، وسعت الأسر لتوثيق أفراح أبنائها هناك؛ ليفوزوا بدعوات المعتصمين ومتابعيهم على الفضائيات.
 
كما تناولت الفيديوهات أيضا جانبا من مشاركة المرأة المصرية فى الاعتصام وصمودها، رغم ظروف المناخ وارتفاع درجات الحرارة والصيام وغيرها من الظروف التى لم تمنعها من المشاركة، وضرب أروع الأمثلة فى التضحية من أجل الحرية والكرامة الإنسانية ورفعة الوطن.

ومن تلك الفيديوهات:

يوم الفض

النساء فى رابعة

العيد فى رابعة

كحك رابعة

أفراح رابعة

Facebook Comments