كتب: أسامة حمدان

بعد فضيحة الاستفتاء الذي أجراه الإعلامي الانقلابي أحمد موسى الشهير بالمخبر، وكشف معارضة أغلب متابعيه بتمديد ولاية انقلابية جديدة للسفاح عبدالفتاح السيسي، وصف موسى مغردي موقع "تويتر" بأنهم "قمامة".

وأجرى موسى، استفتاء جديدا على الهواء، في برنامجه "على مسؤوليتي"، على فضائية "صدى البلد"، على تأييد ترشح السيسي لولاية انقلابية جديدة من عدمه.

ويأتي هذا بعد يومين فقط من إجرائه استفتاء مشابها، عبر حسابه في "تويتر"، جاءت نتيجته بـ81% لا، بينما كان نصيب المؤيدين 19% فقط، قبل أن يغلق الحساب.

واتهم موسى من أسماهم "هاكرز مقيمين في تركيا وقطر" بأنهم قاموا بقرصنة حسابه على "تويتر"، إلا أن خبراء تقنيين أكدوا أن ادعاءات موسى لا يمكن أن تكون صحيحة، حسب صحف مصرية.

ووصف أحمد موسى "أغلب" المغردين في "تويتر" بـ"القمامة"، وقال إن الذين صوتوا هم من الإخوان في قطر والكويت، التي اعتبرهما "معقلا للإخوان"، وفق قوله.

Facebook Comments