كشف استطلاع للرأى للقناة الثانية الصهيونية عن عدم شعور 80% من الصهاينة بالأمان مع تزايد عمليات الطعن التي ينفذها شبان فلسطينيون في مدن الضفة الغربية المتحلة والقدس وداخل الخط الأخضر.

ووفقا للاستطلاع الذي أجراه معهد الأبحاث "ديجيم" فإن 35% من الصهاينة أكدوا عدم شعورهم بالأمان على الإطلاق، فيما قال 44% إن الإحساس بالأمان انخفض لديهم، بينما ذهب 21% إلى أن الأوضاع لم تتغير بالنسبة لهم.

ومع استمرار موجة الطعن التي باتت تقلق سكان الكيان الصهيوني، قال 73% من المستطلعين إنهم غير راضين عن أداء الحكومة، بخلاف 19% ذهبوا إلى أن الحكومة تفعل ما بوسعها لمحاصرة الظاهرة، بينما أحجم 4% عن إبداء رأيهم. 

Facebook Comments