بدأت دائرة الاثنين بمحكمة النقض برئاسة المستشار أنس عمارة، نظر الطعن المقدم من 6 متهمين باقتحام قسم كرداسة بالتزامن مع فض اعتصام "رابعة" صدر ضدهم حكما بالإعدام من محكمة جنايات الجيزة.

وضمت قائمة المعتقلين كلا من "وليد سعد أبوعميرة، حسن علي عبد الحميد، سعيد عبد العزيز جعفر، إيهاب ممدوح الطويل، طارق إمام عبد المقصود".

وتلا مقرر الجلسة ملخصا لوقائع القضية منذ وقوعها في 14 أغسطس 2013، مرورا بالتحقيق في القضية وإحالة المتهمين للمحاكمة الجنائية حتى صدر ضدهم حكم بالإعدام.

وطالب ممثل نيابة النقض في مذكرته -غير الملزمة للمحكمة- بقبول الطعن المقدم من المتهمين وإلغاء العقوبات الصادرة ضد المتهمين، وإعادة محاكمتهم من جديد.

وقضت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، في مارس الماضي، بمعاقبة المعتقلين، أمام هيئة المحكمة، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"مذبحة كرداسة" بالإعدام شنقا، بعد أخذ الرأي الشرعي، من مفتي الجمهورية، في الدعوى.

ونسبت النيابة العامة نسبت للمتهمين، ارتكاب جرائم التجمهر، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فيه، وحيازة أسلحة نارية وبيضاء وثقيلة، وقتل 11 ضباطا من قسم شرطة كرداسة، والتمثيل بجثثهم، وقتل 2 مدنيين، تصادف وجودهم داخل القسم أثناء الواقعة.

كما حددت محكمة النقض جلسة 6 يناير المقبل لنظر طعن 149 متهما في ذات القضية صدر ضدهم حكما بالإعدام، من بينهم سيدة تدعى سامية شنن. 

Facebook Comments