كتب حسن الإسكندراني:

شهدت محافظة الإسكندرية، اليوم الاثنين، استمرار إضراب سائقي سيارات النقل الثقيل، العاملين بالنقل في ميناء الإسكندرية، لليوم الثاني على التوالي، عقب قرار الانقلاب برفع أسعار السولار والبنزين.

وقام أصحاب النقل الثقيل بالوقوف لعشرات الأمتار بالشارع الرئيسى لميناء الإسكندرية، رافضين تحميل المواد المطلوبة من الميناء لخارجه إلا بعد رفع قيمة التنقل بعد زيادة أسعار المواد البترولية.

وكان سائقو الأجرة بمحافظات مصر قد شكوا من رفع أسعار الوقود، مؤكدين أن القرار أدى إلى اشتباكهم مع الركاب يومياً، بعد زيادة التعريفة 50 قرشًا.

وقد أقر الانقلاب سعر البنزين 80 إلى 2.35 جنيه للتر، من 1.6 جنيه، وسعر البنزين 92 إلى 3.5 جنيه للتر، من 2.6 جنيه، بينما ارتفع سعر السولار إلى 2.35 جنيه للتر، من 1.8 جنيه، بينما سيرتفع سعر غاز السيارات إلى 1.6 جنيهًا.

Facebook Comments