بعهد السيسى: تحويل مسجد لمحل “دواجن” بالغربية

- ‎فيأخبار

 كتب: حسن الإسكندراني

  مصر فى عهد السيسى والعسكر تأتى بجدي،حتى المسجد لم تسلم من العبث بها،فبعد اعتقال الأئمة وقتلهم وغلق المساجد والزوايا ومنع الأذان وصلاة الجمعة، جاء الجديد .   وبحسب "مصراوى" ،الموالية للانقلاب فقد شهدت محافظة الغربية،تحويل مسجد تابع للأوقاف بأول طريق شوبر بأول طنطا، إلى محل تجارى لبيع الدواجن وقاموا بنزع اللافتة الخاصة به فى غياب مسئولى أوقاف الانقلاب.   وبدأت تفاصيل الواقعة تنكشف أمس الثلاثاء، عقب بلاغ أحد الأهالي للنيابة الإدارية بطنطا، بتحويل زاوية تابعة لمديرية الأوقاف بالغربية، إلى محل لبيع الفراخ والدواجن، وانتقل وكلاء النيابة الإدارية بالقسم الثالث تحت اشراف المستشار رضا مصباح، والشيخ خليفة الصغير وكيل وزارة الأوقاف بالغربية، والمهندس فتحي الفقى رئيس مدينة طنطا وتم تشميع المحل.   وكشفت تحقيقات أجرتها النيابة الإدارية أن بعض الأهالي قاموا بنزع اللافتة الخاصة بالمسجد، وتغير معالمه، وتحويله إلى محل لبيع الدواجن منذ يوم 29 ديسمبر 2014، أى ما يقرب من عامين، نظرًا لجشعهم وارتفاع سعر المكان الذى تجاوز سعر المتر فيه 10 آلاف جنيه