وجه ممدوح المنير – القيادي بالتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، التحية إلى كل المتظاهرين الثوار من الطلاب والشباب والنساء الذين يمثلون الأمل في إسقاط الانقلاب بتواجدهم اليومي في الشوارع والميادين والجامعات حتى كسر الانقلاب.

وقال المنير – في مداخلة مع "الجزيرة مباشر مصر"- : إن "دلالة مظاهرات جمعة "الانقلاب أصل الخراب" أن الكتلة الصلبة التي يمثل فيها الشباب 90 في المائة من الشباب لم يفلح معها كل محاولات الخوف سواء بالاعتقال أو بقوانين الإرهاب".
وأضاف أن مشكلة الانقلاب هي أنه يتحدى المستقبل المتمثل في طلاب الجامعات الذين هم في غدا جنود في الجيش أو في وظائف هامة، مشحونين "بالغضب والانتقام"، مشددا على أن ذلك "سيؤثر على مستقبل الانقلاب إن قدر له أن يستمر".
وأشار إلى أن الترم الثاني وصل إلى 5 أسابيع لأول مرة في تاريخ مصر بعد تقديم موعد الانتخابات، مشيرا إلى أن ذلك أكبر دليل على ارتباك وخوف الانقلاب.

Facebook Comments