الغربية –

تشهد مدينة طنطا كارثة بيئية تهدد حياة المواطنين حيث تختلط مياه الشرب بالجاز مما تسبب في حدوث حالة من الهلع بين الأهالي الذين سارعوا بالاستغاثة بالمسئولين بشركة مياه الشرب والصرف الصحي الذين اعترفوا بالكارثة معللين بوجود إصلاحات وتغييرات بمواسير المياه.

كان أهالي المدينة قد فوجئوا عند استخدام المياه برائحة غريبة تفوح من الصنابير يشتبه في كونها رائجة جاز مع تغيير في لون المياه المعروف مما دفعهم للجوء لشراء المياه المعدنية.

ولم يتحرك أحد من المسئولين بالمحافظة عند علمهم بتلك الكارثة وكأن الأمر طبيعي كما لم يكلفوا أنفسهم بتحذير المواطنين أو تدبير احتياجاتهم خلال الفترة غير المحددة للانتهاء من إحلال وتجديد المواسير التي انتهى عمرها الافتراضي في الوقت نفسه استغل الباعة الجائلين الأزمة وقاموا ببيع جراكن المياه بأسعار مضاعفة.

Facebook Comments