خير ألبان الأرض

كتب: حسن الإسكندراني

واصل الجيش المصرى ترك السلاح وافتتاح مصانع المخبوزات والأرز والسكر، حتى الأدوية قرروا الدخول فيها بعد إعلانهم عن إنشاء مصنع للمحاليل الطبية والمستحضرات الطبية، حتى لبن الأطفال لم يفلت منهم.

وقال الدكتور مكرم رضوان، عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس نواب العسكر، إن اللجنة اتفقت فى آخر اجتماع لها، الثلاثاء الماضى، على إسناد حل المشكلة وتوفير ألبان الأطفال للقوات المسلحة، عن طريق القوات المسلحة مباشرة، إضافة إلى إنشاء القوات المسلحة لمصانع حربية للأدوية وألبان الأطفال.

وحسب موقع برلمانى، إن رضوان كشف عن أن مشكلة نقص ألبان الأطفال تؤرق لجنة الصحة بالبرلمان، وقد سبق الحديث فيها مع وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين راضى، ووعد النواب بحل الأزمة وإنشاء مصانع للألبان فى مصر.

وأضاف "رضوان" -فى تصريحات صحفية، اليوم الخميس- أن المواطن لا يتحمل الانتظار لحين توفيرهما، خاصة أن الانتظار معناه موت المريض بسبب مضاعفات المرض وموت الطفل بسبب عدم وجود اللبن.

وكانت صحة الانقلاب قررت اليوم، تطبيق منظومة صرف ألبان الأطفال الصناعية شبيهة لبن الأم، بنظام الكروت الذكية، فى 1005 منافذ على مستوى الجمهورية، ليتوقف تمامًا صرف الألبان المدعمة من الصيدليات الخاصة والحكومية.

وقالت الدكتورة هالة ماسخ  -مدير مشروع ميكنة ألبان الأطفال بوزارة الصحة، اليوم- إنه تمت ميكنة صرف ألبان الأطفال لـ265 ألف طفل، بما يعادل 10% من الأطفال سنويًّا.

شاهد.. الأطفال الرضع يقطعون طريق شبرا طلبا للألبان

Facebook Comments