تعاقدت هيئة السلع التموينية بوزارة التموين في حكومة الانقلاب، مساء اليوم الخميس، على شراء 180 ألف طن قمح روسى، و60 ألف طن رومانى، بمتوسط سعر 212.16 دولارًا للطن، لإنتاج الخبز البلدى المدعم.

وقال ممدوح عبد الفتاح -نائب رئيس هيئة السلع التموينية، فى تصريحات صحفية-: إن المناقصات العالمية، التى تعقدها هيئة السلع التموينية لشراء الأقماح المستوردة، تأتى لتأمين احتياجات البلاد من القمح لإنتاج الخبز المدعم.

يأتي هذا في وقت تحارب فيه حكومة الانقلاب، المزراعين المحليين وتشتري منهم الحصول بأبخس الأثمان، لضمان استمرار فتح باب الاستيراد واستفادة "مافيا استيراد القمح" من رجال أعمال، ما يراه مراقبون تعامل تناقضًا مع سياسة الرئيس مرسي، الذي كان حريصًا على دعم المزارع المصري من خلال رفع شعار "الاكتفاء الذاتي من الغذاء والدواء والسلاح".

Facebook Comments