ينتهي الناخبون الأتراك في إسطنبول في تمام الخامسة مساء اليوم من عملية الإدلاء في عملية الاقتراع من أجل اختيار رئيس بلدية المدينة في سباق الإعادة الذي انطلق صباح اليوم؛ حيث فتحت المراكز الانتخابية أبوابها في تمام الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي لتركيا.

وتجري انتخابات الإعادة بموجب قرار اللجنة العليا للانتخابات في 6 مايو الماضي القاضي بإلغاء نتائج الانتخابات المحلية التى جرت في 31 مارس الماضي.

ويتنافس في الانتخابات مرشح تحالف الشعب بن علي يلدريم (حزب العدالة والتنمية)، ومرشح تحالف الأمة أكرم إمام أوغلو (حزب الشعب الجمهوري)، ومرشح حزب السعادة نجدت كوكجنار، ومرشح حزب الوطن مصطفى إيلكر.

وتجري العملية الانتخابية في 31 ألفًا و342 صندوق اقتراع في 39 قضاء في إسطنبول، ومن المنتظر أن يشارك فيها 10 ملايين و561 ألفًا و963 ناخبًا.

وأعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن احترامه لإرادة الناخبين في اختيار رئيس بلدية إسطنبول خلال قيامه وزوجته بالتصويت اليوم في منطقة "أسكودار" بالشطر الآسيوي من إسطنبول.

وقال: "أعتقد أن ناخبي اسطنبول سيتخذون القرار الأكثر صوابا بالنسبة للمدينة. أتمنى أن تعود الانتخابات بالخير على البلاد"، مشيرا إلى أنه سيتابع نتائج الانتخابات من مدينة إسطنبول.

 

من جانبهم  اعرب المسؤولون بعد المشاركة في عملية التصويت عن تمنياتهم بأن تجلب الانتخابات الخير للمدينة وسكانها.

وتداول عدد من رواد التواصل الاجتماعى صور لعدد من الوزراء أثناء قيامهم بالتصويت بينهم وزراء الصحة، والثقافة والسياحة، والداخلية، والنقل والبنى التحتية، والتجارة ورئيس البرلمان في تركيا .

حيث أدلى وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة بصوته، في مركز انتخابي بمنطقة أوسكودار ، في حين توجه وزير الثقافة والسياحة محمد نوري أرصوي، إلى مركز انتخابي في منطقة "أورطاكوي" وأدلى بصوته.

كما أدلى وزير الداخلية سليمان صويلو بصوته في مركز انتخابي بمنطقة "غازي عثمان باشا"، والنقل والبنى التحتية محمد جاهد طورهان، ورئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب في منطقة أسكودار ، وشاركت وزيرة التجارة روهصار بكجان، في عملية التصويت بمركز انتخابي منطقة "بيكوز".

Facebook Comments