تسبب الغياب التام لحكومة الانقلاب وانهيار البنية التحتية في مقتل طفل وشخص آخر وإصابة عدد آخر في انهيار عقار وجدار وحادث في طريق مرسى علم.

ففي ديرب نجم بالشرقية توفي الطفل الثاني بالشرقية خلال 24 ساعة، وهو الطفل أحمد أيمن عابدين، البالغ من العمر 12 عاما، بسبب لمسه عمود كهرباء خلف معهد الفتيات.

وقال شهود عيان من ديرب نجم إنه تم إبلاغ مسئولي الكهرباء منذ الساعة العاشرة صباحا بأن العمود “بيكهرب” ولم يأتوا إلا بعد وفاة الطفل.

وناشد الأهالي، عبر مكبرات المساجد، عدم نزول الأطفال في الشوارع هذه الفترة والتنبيه على الأطفال عدم لمس أعمدة الكهرباء.

وفي شارع الغزالي بحي الجمرك بالإسكندرية توفي شخص وأصيب اثنان في انهيار عقار بسبب سوء الأحوال الجوية.

كما احتجز مستشفى خاص بمدينة العاشر من رمضان، طفلة أصيب بغيبوبة كاملة بسبب كسور بالجمجمة نتيجة سقوط جدار من منزل لشدة الرياح والأمطار.

ووقع حادث مروع في طريق مرسى علم، أصيب على إثره شخص يدعى محمد رجب محمد علي، وتم نقله للمستشفى في حالة خطيرة.

Facebook Comments