اعترف حازم عبد العظيم، مسئول الشباب في حملة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي سابقا، بأن ما حدث في 3 يوليو 2013، كان انقلابًا عسكريًّا مكتمل الأركان.

وكتب عبد العظيم- عبر حسابه على تويتر- “أعتقد الأمور كده بقت واضحة .. 3 يوليو 2013 انقلاب عسكري مكتمل الأركان، ليس على الإخوان ولكن على فكرة الديمقراطية برمتها: تداول السلطة – الشعب مصدر السلطات.. وعلى مبادئ يناير: عيش.. حرية.. عدالة اجتماعية.. كرامة إنسانية”.

وأضاف عبد العظيم، في تغريدة أخرى، قائلا: “إلى جماعة الإخوان المسلمين: أخطأتم وأخطأنا.. نعم دفعتم ثمنًا أغلى إحقاقا للحق.. لكن آن الأوان أن نعتذر سويا وجميعًا لثورة يناير وأرواح شهدائها”.

 

Facebook Comments