واصل ثوار فاقوس، بالشرقية، تظاهراتهم الرافضة لحكم العسكر، وخرجوا في مسيرة حاشدة، بمدخل المدينة، في ثاني أيام أسبوع "يسقط انقلاب الذل والعار"؛ الذي دعا له تحالف دعم الشرعية، ضمن موجة "ارحل" الممتدة.

 

رفع المشاركون علم مصر وصور رئيسها الدكتور محمد مرسي، ولافتات تهنئة بعيد الأضحى الكريم، بالإضافة إلى شارات رابعة العدوية، وصور الشهداء والمعتقلين، وسط هتافات غاضبة منددة بغلاء الأسعار، ورفع الدعم، وسحق الغلابة، وإجرام السيسي بحق فقراء مصر ومحدودي الدخل، واستمرار نظامه الانقلابي في عسكرة كل شيء حتى لبن الأطفال ووزارة التموين.

 

كما أكد الثوار أيضًا رفضهم قرض صندوق النقد الدولي، والعبث بمقدرات البلاد، والتفريط في أي شبر من أرض الوطن، وستظل ثورتهم في الشوارع والميادين حتى إسقاط الانقلاب ومحاكمة الانقلابيين الخونة.

Facebook Comments