كتب أحمد علي

من النوبارية انتفض ثوار البحيرة فى أول مظاهراتهم فى جمعة "عيدنا  ثورة إيدنا  واحدة" التى دعا لها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، استمرارا للنضال المناهض للانقلاب العسكرى وجرائمه ضمن موجة "ارحل" الممتدة.

ونظم الثوار سلسلة بشرية امتدت على طريق مصر الإسكندرية الصحراوي، رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات التهنئة بالعيد، وأخرى تحمل عبارات التنديد بجرائم الانقلاب وغلاء الأسعار وتفاقم المشكلات وتردي الأوضاع المعيشية منذ الانقلاب العسكري.
 
وطالب الثوار بالإفراج عن جميع المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء وعودة المسار الديمقراطي ومكتسبات ثورة 25 يناير ووقف نزيف الانتهاكات والعبث بمقدرات البلاد ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم لا تسقط بالتقادم بحق مصر وأحرارها، مؤكدين تواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة.

Facebook Comments