لا تتورع ميليشيات العسكر عن ارتكاب الجرائم ضد المعتقلين، ولا تفرق في ذلك بين الرجال والسيدات، فالظلم في قاموس العسكر ليس له جنس أو نوع.

وتعاني رباب عبد المحسن من مرض السرطان، الذي أضيف إلى سرطان السجن الذي ينهش جسدها منذ أن اختطفتها ميليشيات العسكر دون تهمة أو جريمة.

في الإنفوجراف التالي نستعرض جانبا من الانتهاكات التي ترتكب ضد “رباب” في سجون العسكر:

Facebook Comments