أصيب 20 فلسطينيا في اعتداء قوات الاحتلال الصهيوني بالرصاص على المشاركين في فعاليات جمعة “الجولان عربية سورية” على حدود قطاع غزة.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة أشرف القدرة، إن 20 مواطنا أصيبوا بجراح مختلفة من قبل قوات الاحتلال شرق القطاع، بينهم الصحفية صافيناز اللوح برصاصة معدنية بالرأس، فيما أفادت مصادر صحفية بتوافد اعداد كبيرة من المواطنين إلى مخيمات العودة الكبرى شرقي قطاع غزة للمشاركة في الفعاليات.

كانت الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، قد دعت المواطنين في قطاع غزة الي المشاركة في الجمعة الـ 57 بعنوان “الجولان عربية سورية”، فيما قال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم، إن مسيرات اليوم تأتي تأكيدا على حضور القضايا القومية العربية في الوجدان والفعل الفلسطيني، مشيرا إلى أنها تؤكد “المصير المشترك لأمتنا العربية المجيدة”.

واكد قاسم أن “تحرير الأرض العربية يتطلب توحيد جهود الأمة على العدو المركزي المتمثل بـ”إسرائيل” وإنهاء الخلافات البينية، التي لا تخدم إلا الاحتلال”، مشيرا إلى أن “مسيرات العودة كانت “حائط صد حقيقيا” أمام صفقة القرن، مشيرا إلى أن القرار الأمريكي بضم الجولان أحد فصولها الصفقة.

Facebook Comments