وتابع ياسر رزق، أن أبرز بنود أجندة زيارة السيسي هي اجتماعه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، ثم اللقاء المهم المقرر أن يتم يوم الأربعاء المقبل بينه وبين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

في الوقت الذي لم تعلن مؤسسات الدولة عن لقاء السيسي ونتنياهو في نيويورك، كما هو المعتاد، حيث من المقرر دائما أن يلتقي السيسي ونتنياهو سرا كما حدث منذ تولِّي السيسي حكم مصر بانقلابه العسكري حيث التقيا سرا في الأردن ومرة أخرى في قصر الاتحادية بمصر.

ونقلت “رويترز” عن القناة العاشرة الإسرائيلية الشهر الماضي، أن بنيامين نتنياهو عقد قمة سرية مع السيسي، بمصر في شهر مايو 2018؛ لمناقشة وقف طويل الأمد لإطلاق النار في قطاع غزة.

وأفاد تقرير التلفزيون الإسرائيلي بأن السيسي ونتنياهو بحثا تخفيف الحصار الإسرائيلي-المصري على غزة، وإصلاح البنية التحتية في القطاع، وشروط وقف إطلاق النار.

ونقلت القناة العاشرة الإسرائيلية عن مسؤولين أمريكيين كبار أن الاجتماع عُقد يوم 22 مايو 2018.

في الوقت الذي تجمدت المفاوضات الفلسطينية – الإسرائيلية منذ شهر أبريل 2014 بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين قدامى في السجون الإسرائيلية.

ولعبت مصر في الآونة الأخيرة دوراً مهماً بدعم من الأمم المتحدة، للتوصل إلى اتفاق هدنة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

Facebook Comments