شهد هاشتاج :”#رمضانك_احلى_ب” تفاعلا من جانب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بالتزامن مع قرب شهر رمضان المبارك. وعبر المغردون عن فرحتهم بقرب شهر رمضان، مشيرين إلى أن رمضان يكون أحلى بأشياء كثيرة، منها اجتماع العائلة والتراويح وبأكلات وزينة رمضان، مؤكدين ضرورة الإفراج عن المعتقلين لإدخال الفرحة على أهاليهم.

وكتب عمرو مجدي: “اللهم هيّئ قلوبنا لرمضان ياربّ كما ترضى أنتَ سُبحانك.. اللهمّ ولا تحرمنا فيه أصوات الصلوات بالمساجد.. اللهمّ ارفع عنّا البلاء يا أرحم الرّاحمين.. اللهم لا تحرمنا من ايام وليالي رمضان.. اللهم بلغنا رمضان ونحن في أحسن صحة وأحسن حال يا رب”، فيما كتبت حسناء: “رمضان مش بيحلى غير بحاجات كتير لكل شخص مننا حاجة مختلفة منها لمة الأسرة على السحور ولمة العيلة ع الفطار”.

وكتبت استشهاد: “رمضان أحلي بفرحة اهالي المعتقلين بخروج ذويهم ورجوع المطاردين إلى ديارهم سالمين.. عسي أن يكون قريبا”.

https://twitter.com/AmrMagdyOsman1/status/1250861835798097921

وكتب محمد جمال: “رمضان أحلى بفانوس رمضان والزينه والأنوار. كل حاجة حلوة في رمضان”، مضيفا :”كل حاجة حلوة في رمضان الصوم والصلاة وقراءة القرآن والسحور ربنا يشيل عنا الوباء دا ونعيش رمضان”.

وتابع قائلا: “الحقيقة أنا من الناس الكلاسيكية اللى بتحب ايام زمان وبحب زينة رمضان وبتوحشنى الايام دى ولو مشيت في رمضان وملقتش الحاجات دى ممكن يحصل لى حاجة”.

فيما كتبت إسراء أبوزيد: “اجبروا الخواطر، وراعو المشاعر، وانتقوا كلماتكم، وتلطفوا بأفعالكم، وتذكروا العشرة، ولا تؤلموا أحدا، وقولوا للناس حسنا، وعيشوا أنقياء أصفياء؛ فهذا نهج الأنبياء، وأخلاق النبلاء”.

https://twitter.com/elsaqer10/status/1250865629005058048

 

وكتبت عبير: “اللهم  أكرم خواطرنا بخبر جميل  واشف كل مريض وارحم كل ميت واشرح صدورنا انك على كل شيء قدير وبلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين”، مضيفة :”رمضان أحلي بعيلتي وأهلي وأصحابي ولمتنا الكبيرة”.

فيما كتبت سارة سمير: “اللهم لا تحرمنا من رؤية مشهد رؤية المصلين في المساجد في رمضان”، وكتب حسن عبد الدايم: “رمضان أحلي بلمة العيله وصلاة التراويح”.

https://twitter.com/AngelvipAH/status/1250864930481455112

Facebook Comments