كتب – رامي ربيع:

كشف الإعلامي محمد ناصر عن السر وراء حالة الارتباك التي أصابت نظام عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري قبيل ساعات من انتخابات الرئاسة في فرنسا.

 

وقال ناصر، خلال برنامجه مصر النهاردة على قناة الشرق، مساء السبت، إن نظام السيسي يخشى من فوز المرشح الرئاسي "إيمانويل ماكرون" خشية الضغط على نظام السيسي في ملف حقوق الإنسان وجماعة الإخوان المسلمين.

 

وأضاف ناصر أن فرنسا تحت حكم "ماكرون" ستتعامل مع الأوساط السياسية في المنطقة في إطار القيم الفرنسية التي تهتم بالتعددية السياسية بما في ذلك عدم رفض نشاط جماعة الإخوان المسلمين والاهتمام بقضايا حقوق الإنسان وهو ما يخشاه نظام السيسي.

 

Facebook Comments