كتب أحمدي البنهاوي:

دانت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان، الاعتقال التعسفي والإخفاء القسري للمواطن محمد أمين أدريس، 20 عاما، دون سند من القانون، كما طالبت "المنظمة" بسرعة الإفراج الفوري عنه، والكشف عن مكان احتجازه.

بدورهم حملّ ذووه، بقرية الصالحية القديمة، مركز فاقوس، محافظة الشرقية؛ السلطات المصرية، السلامة الكاملة بحقه، مؤكدين عدم معرفتهم بسبب اعتقاله حتى الآن.

وحسب ما ورد للمنظمة فقد تم اعتقاله تعسفيًا، من مقر عمله من المكتبة الخاصة به، اليوم الأحد 7 مايو، على مليشيات الانقلاب بمحافظة الشرقية، واقتادته لمكان غير معلوم.

Facebook Comments