“الاقتصاد المصري لا يسير على طريق النمو بل ينهار”، كان ذلك عنوان تقرير نشرته مجلة فورين بوليسي العالمية، كشفت فيه الوضع الحقيقي للاقتصاد المصري تحت حكم العسكر بقيادة الجنرال الفاشل عبد الفتاح السيسي؛ الأمر الذي دفع الأبواق الإعلامية لنظام الانقلاب إلى الدفاع عن الاقتصاد والتشكيك في التقرير الذي لاقى صدىً واسعًا على مدار الساعات الماضية.

ورغم الادعاءات الكاذبة التي يكررها نظام الانقلاب مستندا إلى أعمدة آيلة للسقوط من ارتفاع الاحتياطي أو زيادة الصادرات، إلا أن الاقتصاد المصري لم يحقق أي تقدم ملموس؛ لأن كل تلك الادعاءات ليست إلا انعكاسا ظاهريا فقط لقرار تعويم الجنيه، والذي أسهم في زيادة استثمارات الأجانب بالسندات لتحقيق أكبر استفادة مالية على حساب جيوب المصريين، بينما لم تصل الصادرات إلى المعدلات التي من شأنها زيادة القيمة المضافة للاقتصاد.

يأتي تقرير مجلة فورين بوليسي بعد سلسلة من الفضائح الاقتصادية والكوارث التي يعاني منها العسكر سواء في ارتفاع معدلات الديون الداخلية والخارجية بصورة مخيفة وفق ما أعلنه البنك المركزي مؤخرا، أو الأزمة التمويلية الحادة التي تعاني منها عاصمة الأغنياء التي يبنيها السيسي ونظامه لزبانيته

فى الملف التالي تسلط “بوابة الحرية والعدالة” الضوء على الكوارث الاقتصادية والانهيار الذي آلت إليه أوضاع الاقتصاد المصري تحت حكم العسكر:

 

 

بتمويل بحر الشمال كطريق بديل لقناة السويس.. الإمارات توجه ضربة موجعة للعسكر

رسميًّا.. “تموين الانقلاب” تحذف 20 مليون مواطن.. ولا عزاء لـ”حنية السيسي”

 

من الديون إلى أزمة الجنيه.. الكوارث تلاحق الاقتصاد المصري

مائدة العاصمة الإدارية.. هل تغطي على التقارير العالمية والمحلية حول فقر المصريين؟!!

الدولة آيلة للسقوط.. وزير سابق يتوقع إفلاس مصر قريبًا

 

 

 

لهذه الأسباب.. خصخصة السيسي لقطاع الكهرباء تدمير للأمن القومي

الخراب.. العسكر يكتب شهادة وفاة محصولي القطن والقمح ويدمر “صغار الماشية”

رفع فاتورة الحياة.. استراتيجية العسكر لقتل المصريين

غلق مصانع الإسمنت الحكومية وتشريد آلاف العمال.. فتش عن المستفيد

كراتين آل الشيخ تفجر الغضب.. هل تحول المصريون إلى لاجئين في بلادهم؟

ماذا يعني رفع السيسي ديون مصر الخارجية والداخلية إلى 338 مليار دولار؟

توابع زيادة أسعار “الكهرباء”.. 4 آلاف مصنع تغلق أبوابها وتقرر وقف الإنتاج

فيديوجراف: أسباب تراجع الدولار واستمرار ارتفاع الأسعار

إنفوجراف.. ماذا يعني رفع ديون مصر إلى 338 مليار دولار في عهد السيسي؟

إنفوجراف| مؤشرات اقتصادية صادمة لدولة الانقلاب رغم انخفاض الدولار

السياحة تواصل الانهيار بعد صعقها برفع فواتير الكهرباء

السيسي يبني مساجد للأشباح ويبيع النور للأجانب.. شيء لا يصدقه عاقل!

إنفوجراف.. 4 أسباب لعدم انخفاض الأسعار رغم ارتفاع الجنيه

نسبة الفقر تصل إلى 60%.. ماذا يعني استبعاد 20 مليونًا من بطاقات التموين؟