استشهد 3 فلسطينيين، مساء اليوم، في قصف طائرة جيش الاحتلال الصهيوني عدة مواقع وسط قطاع غزة، بعد زعم قوات الاحتلال إصابة جنديين برصاص قناص فلسطيني شرق مخيم البريج.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية: إن مواطنين استشهدا إثر قصف صهيوني، هما: عبد الله إبراهيم محمود أبو ملوح (33 عاما) من النصيرات، وعلاء علي حسن البوبلي (29 عاما) من المغازي، فيما زعم جيش الاحتلال الصهيوني إصابة اثنين من جنوده، أحدهما بجراح متوسطة، جراء تعرض دوريتهما في “غلاف قطاع غزّة” إلى إطلاق نار.

وبعد التصريح الفلسطيني استشهد الشاب الثالث رائد خليل أبو طير، 19 عاما، متأثرا بجراحه التي اصيب بها برصاص قوات الاحتلال في البطن شرق خان يونس مساء اليوم.

وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال أن “قواته تعرضت لإطلاق نار من فلسطينيين على الجدار الفاصل مع غزة؛ ما أسفر عن إصابة ضابط وجندية، أحدهما جراحه متوسطة، نقل على إثرها إلى مستشفى سوروكا”، مشيرا إلى أن الرقابة العسكرية منعت نشر تفاصيل أخرى عن الحدث.

Facebook Comments